مقالاتي

اقتصاد المعرفة

اقتصاد المعرفة

بعد مرور الاقتصاد بالمرحلة الأولى والتي استحوذت فيها الزراعة على الركائز الأولية للدورة الاقتصادية، وبعد أن جاء العصر الصناعي وطور مفهوم الزراعة عن طريق الأليات والمعدات حتى تبلور المجتمع المدني في ظل الابتكارات والاختراعات التي قدمت للبشرية حقبة أخرى.

أضافت مفهوم يعتمد على الآلة وتطور الاعتماد عليها في الاقتصاد الصناعي الذي مر بمراحل مختلفة بدءاً من الثورة الصناعية الأولى حتى الثورة الصناعية الرابعة التي نشهدها حاليا.

إذن ما هو اقتصاد المعرفة؟

هو الاقتصاد القائم على الأفكار والمعلومات التي تقوم على الملكية الفكرية دون تكاليف مالية أو صناعية، استخدام التقنية والاتصالات يعزز تلك الأفكار لتحسين رفاهية الفرد.

ومن الأمثلة على الاقتصاد المعرفي موقع أمازون الذي كانت بداياته من فكرة بيع الكتب حتى أستطاع أن يوظف الآلاف من الموظفين وتنوعت منتجاته ما بين المنتجات الملموسة والمنتجات المادية.

وعلى الصعيد المحلي مدينة نيوم المنبثقة من رؤية المملكة العربية السعودية 2030 والتي تعتمد تقنيات الذكاء الاصطناعي، فهي تعد فرصة استثمارية واعدة في الاقتصاد المعرفي.

تطويع واستحداث التقنيات المتجددة لبناء مدينة استثنائية والاستثمار في العنصر البشري مما يعود بالمنفعة الاقتصادية هو تطبيق للاقتصاد المعرفي.

ولن أنسى هاكثون الحج والذي أقيم في عام 2018 تحت إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني بالتعاون مع جوجل، والذي كان من أهدافه تطوير التقنيات والتطبيقات التي تخدم الحجاج مثل الصحة والحلول المالية والمرور وغيرها.

المعرفة هي الحلقة المستدامة في الوصول للحلول التي تتجدد باستمرار  وهي الباعث على استحداث الفرص الوظيفية والتنموية التي تضيف إلى المفاهيم والأفكار والمنهجيات بناء على تطوير المعلومات واستخدامها بطرق مختلفة، سواء داخل الصندوق، أو خارج الصندوق فالمبدأ هو الإضافة القيمة.

من المقومات الأساسية لاقتصاد المعرفة توافر عنصرين أساسيين وهما الاتصالات والتكنولوجيا ومن ذلك يأتي دور المؤسسات والهيئات في تطوير القوانين وتهيئة العنصر البشري حتى تتوافق مع متطلبات الاقتصاد المعرفي.

وفي الختام أحب أن انوه إلى أن هناك مؤشرات تدل على الاقتصاد المعرفي وأنه جزء من المنظومة الاقتصادية التي تعتمد عليه الدول في الناتج القومي، مثل حقوق الملكية الفكرية وبراءات الاختراع، ومعدلات الإنفاق على الناتج المحلي على التطوير والبحث.

 

معتصم باكراع

مدّوِن وكاتب محتوى، هوايتي جمع الأحرف المتناثرة وصنع المعنى.

‫2 تعليقات

  1. الدول التي إقتنعت إن فكر المواطن السليم والمواطن الذي يطور, هو أحد أسلحتها المتنوعة الأشكال. هى الدول التي وصلت إلى إقتصاد المعرفة, وهى التي أسست هذا الفرع الجديد من الإقتصاد.

    أما الدول النامية فهى لا تريد أن تدخل بهذا الإقتصاد, ليس بسبب العجز. ولكن لأن المواطن نفسه مقتنع بأنه يستطيع فعل كل شيء.
    ففي حالة الدول النامية نجد أمرين, حكومة تدير فعلآ التطوير ولكن المواطن كسول. أو حكومة تسد الأفواة بالطعام والمواطن يريد تغذية عقله.

    وبالنسبة تعلمت شيء مهم في الحياة وهو: إن لم تتطور, سيسحقك أصحاب العلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Open chat
اهلاً وسهلاً
هل لديك استفسار أو سؤال عن كتابة المحتوى، لا تتردد بالتواصل معي